أوردت مصادر صحفية إسبانية يـوم الإثنين، انّ رحيل النجـم الفرنسي كيليان مبابي عَنْ ناديه باريس سان جيرمان، بات أقرب مـن اى وقت مضى، فى اثناءّ مستجد جديد قد يسهم فى حل الامور أو توضيحها على أقل تقدير.

وقال الصحفى الإسباني رامون ألفاريز دي مون، المنتمي الي “ماركا”، انّ ادارة النادي الباريسي تفكّر فى دفع جزء مـن مكافأة مالية كبيرة منصوص عليها فى عـقد اللاعب، تعرف بـ”مكافأة الولاء”.

اخبار: ريال مدريد مستعدّ لدفع مكافأة الولاء لمبابي

وأضاف المصدر انّ هذا التوجّه مـن باريس سان جيرمان قد يؤشّر الي قراءة بين سطوره تدلّ على انّ مسلسل مستقبل مبابي بات قريباً مـن حلقته الختامية، إمّا بالرحيل وهو الخيار الذى بات أقرب حالياً فى اثناء الاحداث الاخيره أو البقاء مع التجديد، وهو ما يظلّ مستبعداً فى اثناءّ رفض اللاعب تمديد عقده.

وكان مبابي قد أبلغ ادارة ناديه بأنه لن يُقدِم على تفعيل بند تمديد عقده الذى ينتهي فى يونيو/ حزيران 2024 لعام إضافي، ما جعل الحديث يعود بقوة عَنْ مستقبله فى الميركاتو الصيفى الحالي.

مـن جانبه، أبدى باريس سان جيرمان موافقةً مبدئيةً على بيع مبابي؛ إذ جاء ذلك على لسان رئيسه، القطري ناصر الخليفي، الذى صرّح: “موقفنا واضح للغاية، لا أريد ان أكرّره مجددًا، إذا كان مبابي يريد البقاء فنحن نريد استمراره معنا، لكن يجب ان يُوقّع على عـقد جديد؛ لانه لا يمكن ان يرحل افضل لاعـب فى العالم بالمجان، هذا مستحيل”.

الفرنسي كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان (Getty) ون ون winwin

ويحظى النجـم الفرنسي باهتمام كثير مـن ريال مدريد؛ إذ ينتظر الأخير الفرصة لإعادة المحاولة مـن اجل جلب اللاعب الي معقل “سانتياغو برنابيو”، بعد فشلهم فى ذلك العام قبل الماضي.

وكان كيليان قريباً مـن الانتقال الي ريال مدريد، فى نافذة الصفقات الصيفية الماضية، مع قرب انتهاء عقده فى 30 يونيو/ حزيران 2022؛ لكن المهاجم الفرنسي فاجأ الجميع بتمديده لعامين مع باريس سان جيرمان، مع خيار التمديد لعام ثالث، وهو الخيار الذى صرح نجم موناكو السابق رفض تفعيله.