واصلت التونسية أنس جابر، المصنّفة سادسة عالمـياً، عروضها الكبيرة فى بطوله ويمبلدون لكرة المضرب، ثالثة الالقاب الأربعة الكبرى، ببلوغها الدور ربع النهائى، اليـوم الإثنين، إثر فوزها المستحق واللافت على التشيكية بترا كفيتوفا، التاسعه وحاملة البطولة فى مناسبتين، بواقع مجموعتين سريعتين تفاصيلها 6-0 و6-3 فى غضون 63 دقيقة فقط.

وضربت جابر، التى بلغت أول نهائى كثير فى مسيرتها الاحترافية العام الماضي فى ويمبلدون، بقوة فى المجموعة الأولى وحسمتها فى 22 دقيقة فقط، بعدما كسرت إرسال بطلة نسختي 2011 و2014 فى الشوط الاول والثالث والخامس.

البرنامج الكامل لمواجهات الدور ربع النهائى فى ويمبلدون

وتابعت “وزيرة السعادة” التى خسرت نهائى فلاشينغ ميدوز العام الماضي أيضاً، أفضليتها فى المجموعة الثانية وكسرت إرسال التشيكية فى الشوطين الثالث والخامس وتقدمت 4-1، بيد انّ كفيتوفا ردت فى السادس مقلصة الفارق الي 2-4 ثم 3-4، قبل ان تفعلها جابر للمرة الثالثة فى المجموعة والسادسة فى المباراه بكسر إرسال التشيكية فى الشوط التاسع وحسم المجموعة 6-3.

وهو الفـوز الثانى لجابر على كفيتوفا فى 6 لقاءات بينهما حتـى الان، لتثأر التونسية لخسارتها امام التشيكية فى الدور الاول للبطولة ذاتها عَامٌ 2019.

وقالت جابر: “أنا أحب كل لحظة أتواجد فيها هنا وليس لديكم (الجماهير) اى فكرة عَنْ الطاقة التى تجلبونها إلي وأريد فقط الفـوز فى كل مباراة حتـى أتمكن مـن رؤيتكم فى اليـوم القادم”.

وستضرب أنس فى ربع نهائى البطولة التى بلغته للعام الثالث توالياً، موعداً مع منافستها الكازاخية إيلينا ريباكينا، المصنفة ثالثة عالمـياً، والتي اكتفت بخوض أربعة أشواط فقط قبل ان تنسحب منافستها حداد مايا بسـبب اصابه فى أسفل الظهر.

وقالت ريباكينا، وصيفة أستراليا لهذا العام، إنه “ليس مـن السهل أبداً ان تنتهي مباراة بهذا الشكل. آمل ألا يكون الامر خطيراً. إنه أمر مؤسف جداً بالنسبة لبياتريز. آمل ان تتعافى وأنا سعيدة وحسب بخوض دور آخر”.

لاعبة التنس البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا (Getty) ون ون winwin

وتلتقي ابنة الـ24 عاماً فى ربع النهائى الرابع لها فى الالقاب الكبرى، منافستها التونسية فى مواجهه ثأرية للأخيرة، حيـث أكدت أنس التى سقطت فى نهائى العام الماضي بخسارتها المجموعتين الثانية والثالثة بنتيجة واحده 2-6 بعدما كسبت المجموعة الأولى 6-3: “أنا على الأرجح سأنتقم. لقد كانـت مباراة نهائية صعبة العام الماضي، وستجلب المزيد مـن الذكريات”.

وعن مواجهتها الثأرية لريباكينا التى تواجهت معها فى 4 مباريات (فوزين لكل منهما)، أضافت أنس: “آمل ان ألعب مثل اليـوم وأن أفوز لأنها لاعبة رائعة”.

صدام مرتقب بين سابالينكا وكيز

لحساب الدور ذاته، تأهلت البيلاروسية أرينا سابالينكا، المصنّفة ثانياً، بفوزها على الروسية إيكاترينا ألكسندروفا 6-4 و6-0.

وتلتقي سابالينكا التى خرجت مـن نصف النهائى عَامٌ 2021، مع الأمريكية ماديسون كيز التى عادت مـن بعيد وأنهت مشوار الروسية الواعدة ميرا أندرييفا (16 عاماً) وحرمتها مـن ان تصبح أصغر لاعبة تصل الي ربع نهائى بطوله ويمبلدون منذ 26 عاماً، بالفوز عليها 3-6 و7-6 (7-4) و6-2.

وبدت كيز فى طريقها لتوديع البطولة والفشل فى التأهل الي ربع النهائى للمرة الثانية فقط فى مسيرتها (الأولى عَامٌ 2015)، بعد خسارتها المجموعة الأولى وتخلفها فى الثانية 1-4.

غير انّ الأمريكية البالغة 28 عاماً انتفضت وعادت مـن بعيد بفرضها شوطاً فاصلاً أنهته لصالحها، قبل ان تسيطر تماماً على المجموعة الثالثة الحاسمة فبلغت ربع النهائى التاسع لها فى الالقاب الكبرى (افضل نتيجه لها وصولها الي نهائى فلاشينغ ميدوز عَامٌ 2017).